مقابلة عمل!

صباح الخير إحدى عشرة دقيقة تفصلني عن أذان الفجر، رغم محاولات تعديل جدول نومي إلا أني أعشق الساعات الأخيرة من الليل ولم أستطع التملص منها والنوم “مبكرًا”ولا لليلةٍ واحدة أشعر كما لو أني أفوّت عمرًا بأكمله! فعلاوة على كوني كائنًا ليليًّا أحب لحظات الصفاء والهدوء أصبحت أمًا وهذا يعني أنني لم أعد أتمكن من خلق…